مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

قوات الاحتلال الإسرائيلي تصعد من عدوانها ضد المدنيين وممتلكاتهم في الأراضي الفلسطينية المحتلة

09-10-2001

شهد يوم أمس الاثنين الموافق 8/10/2001، تصعيداً للجرائم الإسرائيلية بحق المدنيين وممتلكاتهم في الأراضي الفلسطينية المحتلة.
ففي منطقة دير البلح توغلت الدبابات والجرافات في محيط طريق أبو العجين، باتجاه تبة 86 نحو 500 متر في أراضي السلطة الفلسطينية.
وفي منطقة القرارة، مقابل مفترق المطاحن، قامت باحتلال منزل مكون من أربع طبقات، تعود ملكيته للمواطن أحمد فرحان سليمان أبو عيد، جدير بالذكر أن أبو عيد كان قد آوى ثلاث من العائلات، التي سبق وأن هدمت قوات الاحتلال منازلها في المنطقة.
يذكر أن قوات الاحتلال استولت على المنزل المذكور، واحتجزت من بداخله وقامت بعملية تفتيش واستجواب لأفراد العائلات المقيمة في المنزل، والذين قدر عددهم بنحو 25 فرداً، ومكثت قوات الاحتلال في المنزل من حوالي الساعة 1.
15 حتى الساعة 11.
00 ليلاً.
كما قامت تلك القوات بمداهمة منزل أحمد عابدين المكون من طبقتين، وقامت بتفتيش المنزل، واعتلاء سطحه لعدة ساعات، ويقع المنزلان، سابقا الذكر، في بلدية القرارة، مقابل مفترق المطاحن، يذكر أن عدداً آخر من المنازل تمت مداهمتها في المنطقة نفسها.
من جهة أخرى أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، على اعتقال نحو 14 طالباً جامعياً، أثناء مرورهم عبر طريق أبو هولي في دير البلح، الذي تسيطر عليه قوات الاحتلال منذ أكتوبر 2000.
فعند حوالي الساعة الواحدة والنصف ظهراً، أوقفت قوة راجلة من قوات الاحتلال، سيارتين من نوع هونداي (ميكروباص) تستخدم في نقل الركاب، وقامت باعتقال من بداخلها، ولم يعرف مصيرهم حتى صدور هذا البيان.
في الوقت الذي واصلت فيه قوات الاحتلال حملة التجريف والتدمير، التي تقوم بها في بلديتي بيت حانون وبيت لاهيا، حيث نسفت يوم أمس الاثنين عمارة سكنية مكونة من أربع طبقات، تعود ملكيتها للمواطن نظير عبد الله مهنا، في منطقة السيفا ببيت لاهيا.
كما أقدمت على تجريف الأراضي الزراعية في منطقة السيفا، وتحديداً في منطقة الداعور، القريبة من الموقع رقم 4 التابع للأمن الوطني الفلسطيني.
بذلك يقدر إجمالي المساحة المجرفة من الأراضي الزراعية في المنطقة، منذ الأربعاء 3/10/200، نحو 2000 دونم من الأراضي الزراعية.
مركز الميزان لحقوق الإنسان إذ يشعر بخطورة استمرار قوات الاحتلال في ارتكاب جرائم حرب بحق المدنيين وممتلكاتهم في الأراضي الفلسطينية، فإنه يؤكد على أن حالة الصمت الدولي السائدة، تجاه ما يجري تشكل حافزاً، لأن تصعد تلك القوات من جرائمها.
ويطالب المجتمع الدولي بضرورة التدخل العاجل لتقديم الحماية للسكان المدنيين الفلسطينيين انتهى  

هذا الموضوع يتحدث عن / #incursion