مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

مركز الميزان يطالب بوقف أشكال الدعاية الانتخابية وإزالة كافة مظاهرها

04-05-2005

انتهت عند تمام الساعة السابعة من صباح اليوم الأربعاء الموافق 4/5/2005 الفترة المخصصة للدعاية الانتخابية، الأمر الذي يفرض على اللجنة العليا للانتخابات المحلية اتخاذ كافة الإجراءات لوقف أعمال الدعاية الانتخابية، وإزالة مظاهرها.
وفقا لمعلومات المركز فإن بعض مظاهر الدعاية الانتخابية استمرت بعد انتهاء الفترة المحددة للدعاية الانتخابية بموجب القانون.
وكانت وتيرة حملات الدعاية الانتخابية قد تصاعدت في الساعات الأخيرة من مساء أمس الثلاثاء الموافق 3/5/2004.
كما أن مظاهر الدعاية الانتخابية الموجودة على جدران المدارس التي ستكون مقرات للمراكز الانتخابية بقيت على حالها حتى صدور هذا البيان في كافة الدوائر الانتخابية.
عليه فإن المركز يؤكد على أن استمرار أشكال الدعاية يمثل تجاوزاً لنص المادة (32) من القانون رقم (5) لسنة 1996 الخاص بانتخاب مجالس الهيئات المحلية وتعديلاته.
ويرى المركز أن استمرار أشكال الدعاية رغم حظرها بموجب القانون، قد يفتح الباب واسعاً أمام استمرار أشكالها المتنوعة خلال اليوم المخصص لعملية الاقتراع، الأمر الذي سبق وأن طالب المركز بضرورة وضع كافة التدابير الضرورية لضمان عدم حدوثه، بالاستناد إلى تجربة المرحلة الأولى من الانتخابات المحلية.
إن مركز الميزان يطالب اللجنة العليا للانتخابات المحلية، بالتدخل الفاعل لوقف كافة أشكال الدعاية واتخاذ التدابير الضرورية لضمان احترام القانون، بما يؤمن نجاح العملية الانتخابية وسيرها على نحو يحترم القانون ويلتزم بمحدداته.
وسوف ينشر مركز الميزان لحقوق الانسان يوم غد تقريراً مفصلاً حول الدعاية الانتخابية للمرحلة الثانية من انتخابات البلديات في قطاع غزة انتهــــى    

هذا الموضوع يتحدث عن / #elections