مركز الميزان يستنكر الهجمات الحربية الإسرائيلية على قطاع غزة ويطالب بإنهاء الحصانة وملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين

4 مايو 2023

https://www.mezan.org/public/assets/uploads/media-uploader

شنت قوات الاحتلال هجوماً واسع النطاق شرعت فيه حوالي الساعة  23:05 من ليل الثلاثاء الموافق 2/5/2023 مستخدمة الطائرات الحربية النفاثة والقصف المدفعي، واستهدفت خلاله أنحاء متفرقة من قطاع غزة، وتسببت الهجمات في قتل المواطن هاشل مبارك، وألحقت أضراراً جسيمة بالمنازل السكنية والمنشآت المدنية والممتلكات الخاصة.

وحسب عمليات الرصد والتوثيق التي يتابعها مركز الميزان لحقوق الإنسان فقد هاجم الطيران الحربي الإسرائيلي أنحاء متفرقة من محافظة شمال غزة بما مجموعه (12) غارة جوية، فيما تكرر القصف المدفعي على نقاط مراقبة فلسطينية قريبة من السياج الفاصل شمال محافظة شمال غزة، وأسقط الطيران الحربي عشرات الصواريخ استهدفت أربعة مواقع لفصائل المقاومة في محافظة شمال غزة، حيث تكرر قصف المواقع أكثر من مرة بين الساعة 23:05 من ليل الثلاثاء الموافق 2/5/2023 وحتى الساعة 03:47 من فجر الأربعاء الموافق 3/5/2023. هذا وتسبب القصف الذي استهدف مقر المخابرات السابق (مبنى السفينة) في قتل هاشل مبارك سلمان مبارك (58 عاماً)، جراء سقوط حجر اسمنتي من سطح منزله عليه. وألحق القصف أضراراً مادية في مدرسة ذات الصواري الثانوية للبنات ومنازل وأملاك المواطنين المجاورة. يذكر أن المكان المذكور تعرض لستة صواريخ من الطائرات الحربية.

وأغارت الطائرات الحربية الإسرائيلية (14) مرة على محافظة غزة، كما قصفت قوات الاحتلال بقذائف المدفعية، المنطقة الشرقية من المحافظة القريبة من السياج الفاصل. واستهدفت الغارات الجوية والقصف المدفعي ثلاثة مواقع لفصائل المقاومة ونقطتي مراقبة واحدة شرقي المدينة والأخرى غربها. وفيما ألحقت الغارات أضراراً مادية في المنازل والمنشآت ولاسيما مبنى الإدارة العامة للإرشاد والتخطيط التابع لوزارة الزراعة، وبثت الرعب في قلوب الآمنين فإنها لم تسفر عن سقوط ضحايا.

وفي محافظة دير البلح شنَّ الطيران الحربي الإسرائيلي غارتين عند حوالي الساعة 02:55 فجر يوم الأربعاء الموافق 03/05/2023 استهدفتا موقعاً لفصائل المقاومة، ويقع على شارع الرشيد غرب مخيم دير البلح في المحافظة الوسطى، مما أحدث أضراراً مادية واسعة في الموقع ومحيطه، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

وهاجمت قوات الاحتلال بالقصف المدفعي نقطة مراقبة فلسطينية قريبة من السياج الفاصل شرقي مدينة خان يونس ما أدى إلى تدميره، فيما هاجم الطيران الحربي بعشرات الصواريخ ثلاثة مواقع للمقاومة الفلسطينية وأرض زرعية بين الساعة 11:25 من منتصف الليل وحتى الساعة 3:30 من فجر الأربعاء الموافق 3/5/2023. وفيما بث القصف الرعب في قلوب المدنيين وألحق أضراراً في المنازل القريبة إلا أنه لم يسفر عن سقوط ضحايا.

وهاجمت الطائرات الحربية محافظة رفح جنوب قطاع غزة بثلاثة صواريخ، عند حوالي الساعة 01:57 من فجر يوم الأربعاء الموافق 03/05/2023، مستهدفة موقع للمقاومة في حي تبة زارع على شارع صلاح الدين شرق رفح، وكانت طائرات الاستطلاع استهدفت الموقع بصاروخ واحد قبل عدة دقائق، ولم يبلغ عن إصابات. وعاودت الطائرات الحربية قصف رفح بصاروخ واحد على الأقل، عند حوالي الساعة 02:33 من فجر الأربعاء نفسه، مستهدفة أرض فضاء قرب صوفا شمال شرق بلدة الشوكة شرقي رفح ولم يبلغ عن إصابات. كما استهدفت بالقصف المدفعي، عند حوالي الساعة 03:47 من فجر اليوم نفسه، نقطة مراقبة قرب مخيم العودة جنوب شرق بلدة الشوكة شرق رفح، ولم يبلغ عن إصابات. 

مركز الميزان إذ يعبر عن استنكاره الشديد للهجمات الحربية الإسرائيلية، التي تستخدم صواريخ ذات قوة انفجارية وارتجاجية عالية، يتعمد منها إلحاق الضرر في المناطق المحيطة في الموقع المستهدف وبث الرعب في قلوب الآمنين، فإنه يعيد التأكيد على أن استمرار الحصانة والإفلات من العقاب شكلا عاملاً مشجعاً لقوات الاحتلال لمواصلة بل وتصعيد أعمال القتل والتنكيل والتدمير التي تمارسها بحق المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة، كما في مدن الضفة الغربير بما فيها القدس، وانتهاكاتها المنظمة بحق المعتقلين الفلسطينيين في سجونها ولاسيما تعمد قتل الشهيد خضر عدنان.

يطالب مركز الميزان المدعي العام للمحكمة الجنائية بالشروع فورا في اجراءات التحقيق في الجرائم المرتكبة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، والذي اقرته المحكمة في مارس 2021 ولم يقم مكتب الإدعاء العام حتى اليوم بأي اجراء جدي تنفيذا لذلك.

مركز الميزان يطالب المجتمع الدولي باحترام قيم الحرية والعدالة وحقوق الإنسان والتحرك الفوري لوقف الانتهاكات الإسرائيلية الجسيمة والمنظمة، والعمل على إنهاء احتلال الأراضي الفلسطينية وإعمال المحاسبة عن جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية وملاحقة مقترفيه. كما يطالب مركز الميزان لجنة التحقيق الدولية بالشروع الفوري في التحقيق في جريمة القتل العمد بحق الشهيد خضر عدنان والهجمات الحربية على قطاع غزة.

انتهى