شريط اخبار

زوارق الاحتلال الإسرائيلي تفتح نيران أسلحتها تجاه الصيادين الفلسطينيين وتقطع شباكهم شمال غزة

    Share :

20 سبتمبر 2011

فتحت البوارج الحربية التابعة لسلاح البحرية الإسرائيلية نيران أسلحتها الرشاشة، بشكل متقطع، خلال الأيام الماضية- أيام الاثنين والثلاثاء والأربعاء الموافقة 19- 20- 21/9/2011- تجاه مراكب الصيادين الفلسطينيين التي تواجدت في عرض البحر في محيط منطقة السودانية، شمال غرب منتجع الواحة السياحي، غربي بيت لاهيا، في محافظة شمال غزة، كان أعنفها عند حوالي الساعة 7:00 من صباح يوم الثلاثاء الموافق 20/9/2011، حيث تفيد المصادر الميدانية أن قوات الاحتلال تنتشر في المنطقة بكثافة، وتفتح النار بشكل متعمد ومباشر تجاه الصيادين المتواجدين في عرض البحر، كما تطارد بعضهم، وتصل لمسافات قريبة من شاطئ البحر بقصد تخريب شباك الصيد التي يعدها الصيادين لاصطياد الأسماك- خاصة أبو جلمبو (السلطعونات) التي يكثر تواجدها قرب الشاطئ هذه الأيام- فتقطع بعض هذه الشباك وتسحب البعض الآخر بعيداً عن الشاطئ.
هذا ويتواصل إطلاقها النيران لفترات طويلة.
وهو الأمر الذي يفقد الصيادين الفلسطينيين سبل الصيد، ويهدد حياتهم بالخطر، ويبعدهم عن أماكن تواجد الأسماك، ويدفعهم إلى ترك أعمالهم ومغادرة المكان دون مواصلته.
وتفيد التحقيقات الميدانية أن هذه الاعتداءات المتكررة أسفرت عن فقدان (4) من الصيادين لشباك الصيد، وهم: نزار محمد محمد السلطان، أسعد محمد محمد السلطان، عبد الباري محمد محمد السلطان، عبد الحافظ أسعد محمد السلطان.
كما تضررت وتقطعت شباك (9) من الصيادين، هم: شريف محمد عبد السلطان، قصي محمد عبد السلطان، محمد أحمد محمد السلطان، عبد الفتاح محمد محمد السلطان، محمد علي يوسف السلطان، محمد محمد محمد زايد، جمعة أحمد محمد زايد، حسام محمد رمضان زايد، محمود اسماعيل زايد،  بشكل جزئي.
دون أن يبلغ عن وقوع إصابات في صفوفهم.