المنظمة العربية لحقوق الإنسان

المنظمة تطالب بالإفراج عن المعتقلين المعارضين في البحرين وتطالب بالتحقيق العاجل في قتل مزيد من الضحايا

    Share :

17 مارس 2011

        تابعت المنظمة العربية لحقوق الإنسان ببالغ القلق التطورات المؤسفة في مملكة البحرين، وبوجه خاص الاشتباكات التي أدت لسقوط أربعة قتلى نهار أمس خلال مواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن.
          وفاقم من قلق المنظمة الأنباء شبه المؤكدة عن قيام السلطات الأمنية باعتقال أربعة من قياديي المعارضة مساء أمس، والذي جاء بعد قرار فرض حالة السلامة الوطنية 'الطوارئ' في البلاد لمدة ثلاثة شهور.
          وكانت المنظمة قد تلقت مذكرة من سفارة مملكة البحرين بالقاهرة تحمل توضيحات السلطات البحرينية حول التطورات المؤسفة التي شهدتها البلاد، وعلى الرغم من ترحيب المنظمة بهذه الخطوة التي تعكس اهتمام السلطات البحرينية بمخاطبة الرأي العام، فإنها تؤكد على ضرورة إجراء تحقيقات جدية في الوقائع التي شهدت أعمال عنف وسقوط ضحايا.
   كما تذكر المنظمة السلطات البحرينية بالتزاماتها القانونية والدستورية والتزاماتها بالمعايير الدولية لحقوق الإنسان التي تضع على عاتقها مسئولية محاسبة المسئولين عن هذه الانتهاكات الذين يثبت تورطهم في ارتكابها.
  كما تجدد المنظمة مناشدتها للحكومة البحرينية والمعارضة بالعودة إلى مائدة الحوار والتوصل لاتفاق وطني شامل يلبي المطالب المشروعة للإصلاح.
* * *  

Attachments