مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

اسرائيل ترفض الضغط للسماح بمرور البضائع عبر معبر كارني وتحديد يوم غد موعدا لعقد المحكمة العليا جلسة حول الالتماس

26-04-2006

في تصريح أدلى به مكتب النائب العام أنه ليس من واجب اسرائيل السماح بمرور البضائع من والى قطاع غزة عبر معبر كارني وان فتح المعبر ليس بالأمر الجزافي.
وجاء موقف النائب العام أمام المحكمة العليا الإسرائيلية اليوم الأربعاء الموافق 26/4/2006 ردا على الالتماس، الذي تقدمت به مجموعة من المؤسسات والأفراد من إسرائيل وقطاع غزة، بضرورة فتح معبر كارني بانتظام ولمدة زمنية كافية حتى يتسنى لسكان قطاع غزة استلام المواد الأساسية ومن أجل إتاحة الفرصة لانتعاش الاقتصاد الفلسطيني.
وأضاف النائب العام أن إغلاق معبر كارني جاء نتيجة تهديدات أمنية بينما تسمح اسرائيل بمرور المساعدات الإنسانية إلى غزة، هذا وستبحث المحكمة العليا غداً الخميس الموافق 27/4/2006 إمكانية إصدار أمر بفتح معبر كارني.
كما أكد مقدموا الالتماس -وفقا للقانون الدولي- أن على اسرائيل إبقاء معبر كارني مفتوحا وذلك لمنع حدوث كارثة إنسانية واقتصادية، حيث يعتبر معبر كارني شريان الحياة الإنسانية والاقتصادية لسكان القطاع، وسبيلهم للحصول على الغذاء والدواء وتصدير منتجاتهم الزراعية.
وأضافوا أن اسرائيل لازالت تسيطر على أهم نواحي الحياة، بالنسبة لسكان قطاع غزة، الأمر الذي يشكل -وفقا للقانون الدولي- ضغطاً كبيرا على المدنيين ويؤثر سلبياً على الاقتصاد الفلسطيني.
يذكر أن المؤسسات التي تقدمت بالالتماس إلى المحكمة العليا الإسرائيلية، هي: مركز الميزان لحقوق الإنسان ومنظمة حماية المستهلك الفلسطيني ومؤسسة مسلك للدفاع عن حرية الحركة بالإضافة إلى مزارع فلسطيني.
هذا ويستمر إغلاق معبر كارني منذ 15/1/2006 باستثناء بعض الفترات المحدودة، التي سمح فيها بإدخال المساعدات والسلع التموينية.
والجدير بالذكر أن اسرائيل اغلقت المعبر في ذروة الإنتاج الزراعي، مما أدى إلى خسارة قدرت بحوالي 24 مليون دولار أمريكي للاقتصاد الفلسطيني.
هذا وحذرت الأمم المتحدة من حدوث كارثة إنسانية نتيجة الإغلاق، الذي أدى سابقاً إلى نقص في بعض المواد الأساسية مثل الدقيق والمواد الغذائية المخصصة للأطفال والأدوية إلى جانب البضائع الأخرى.
إن استمرار إغلاق معبر كارني يعرض سكان القطاع إلى ضغط قاس، وعليه تحذو الفلسطينيون، من سكان قطاع غزة، رغبةً عارمة في معرفة الدوافع الحقيقية وراء الإغلاق المستمر.
انتهى
 

هذا الموضوع يتحدث عن / #economy