مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

بيان صحفي: مقتل مواطن في شجار عائلي في مدينة غزة

الميزان يستنكر ويطالب باتخاذ الاجراءات والتدابير اللازمة للحد من انتشار وسوء استخدام الأسلحة

10-03-2021

يأسف مركز الميزان لحقوق الإنسان لاستمرار سقوط الضحايا جراء انتشار وسوء استخدام الأسلحة النارية في قطاع غزة، والتي كان آخرها مقتل مواطن وإصابة آخر في شجار عائلي في محافظة غزة. ويطالب باتخاذ التدابير الكفيلة بالحد من انتشار وسوء استخدام الأسلحة النارية وإعمال سيادة القانون في المجتمع والقضاء عل الأسباب المنتجة لهذه الظاهرة الخطيرة التي تهدد السلم الداخلي.

 

وبحسب المعلومات الميدانية، فإن شجاراً نشب عند حوالي الساعة 22:10 من مساء الثلاثاء الموافق 9/3/2021، بين أفراد من عائلتين في حي الشجاعية شرق مدينة غزة، تخلله استخدام كثيف للأسلحة النارية، ما أسفر عن مقتل المواطن عاصم رفيق خضر العرعير (21 عاماً)، حيث أفادت المصادر الطبية في مستشفى الشفاء، بأن العرعير أصيب بعيار ناري في الرأس ما أدى إلى وفاته، كما أصيب في الحادث مواطن آخر وصفت جراحه بالطفيفة. هذا وهرعت قوات كبيرة من الشرطة إلى مكان الشجار وسيطرت عليه، واعتقلت عدداً من المشتبه فيهم، وأعلنت أنها فتحت تحقيقاً في الحادث.

 

تجدر الإشارة إلى أن مسلحين أطلقوا النار في الهواء أثناء تشييع جثمان العرعير صباح اليوم الأربعاء الموافق 10/3/2021، في حي الشجاعية، في حين أحرق مجهولون سيارة تعود لأحد المواطنين في الحي نفسه.

 

من ناحيته، أعرب عصام يونس مدير عام مركز الميزان لحقوق الإنسان، عن أسفه الشديد لاستمرار سقوط ضحايا جراء العنف الداخلي، لاسيما على خلفية الشجارات العائلية، محذراً من مغبة التهاون مع مثل هذه الممارسات لما لها من آثار سلبية تهدد أمن المجتمع وسلمه، بحيث يدفع المواطنون حياتهم وممتلكاتهم ثمناً لها.

 

مركز الميزان لحقوق الإنسان يعيد التأكيد على مواقفه المبدئية التي تدعو إلى ضرورة اتخاذ التدابير القصوى للحد من انتشار وسوء استخدام الأسلحة النارية وإعمال القانون وفرض سيادته في وجه المحاولات المتكررة لأخذ القانون باليد، ويطالب الجهات المختصة بالتحقيق في الحادث واتخاذ المقتضى القانوني بحق مستخدمي الأسلحة النارية، وتفعيل الإجراءات والتدابير الهادفة إلى منع انتشار وسوء استخدام الأسلحة النارية، وحصر استخدامها من قبل المكلفين في إنفاذ القانون حصراً في سياق عمليات إنفاذ القانون.

 

انتهى

 

هذا الموضوع يتحدث عن / #State on insecurity #interior #فوضى السلاح #family feud