مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

أخبار صحفية

مركز الميزان لحقوق الإنسان ينظم لقاءاً مفتوحاً حول تفعيل وتعزيز المشاركة الشعبية في الانتخابات البرلمانية

12-12-2005 00:00

نظم مركز الميزان لحقوق الإنسان لقاءاً مفتوحاً حول تفعيل وتعزيز المشاركة الشعبية في الانتخابات البرلمانية القادمة، وذلك عند الساعة الثالثة والنصف من عصر يوم الجمعة الموافق 9/12/2005، على أرض الجمعية الخيرية لتنمية وتطوير عزبة بيت حانون (ملتقى أهالي العزبة الثقافي)، حضره حشد كبير من أهالي العزبة، استضاف فيه كل من النائب: كمال العبد الشرافي، والكاتب والمحلل السياسي: أشرف العجرمي.
أدار اللقاء السيد محمد الأخرس (العامل ضمن مشروع الانتخابات في المركز)، وبدأه السيد إياد كلوب متحدثاً باسم أهالي العزبة حيث رحب بالضيوف وأشاد بدور مركز الميزان.
ثم افتتح محمد الأخرس اللقاء باسم مركز الميزان مرحباً بالحضور ومستعرضاً لبرنامج الميزان التوعوي، قبل أن يحيل الكلمة إلى د.
كمال الشرافي عن تجربته كنائب في البرلمان، وأهمية الانتخابات ودوريتها وضرورة المشاركة الشعبية الواسعة فيها، وأهمية دور المجلس التشريعي والاستحقاقات المقبلة ودور المجلس التشريعي المهم في تحديد وجهة القضية الفلسطينية، الذي لا يقل أهمية عن دوره في إقرار سياسات من شأنها أن ترتقي بأوضاع وشروط معيشة الفلسطينيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة.
فيما تحدث الأستاذ الصحفي أشرف العجرمى عن أهمية الدور الرقابي للمجلس التشريعي على المؤسسات الحكومية، ودعا الأهالي إلى اختيار المرشح الأفضل والأكفأ وترك النزعات الحزبية والعشائرية جانباً أمام صناديق الإقتراع.
وتناول في معرض حديثه حالة غياب القانون السائدة، وطبيعة إدارة الصراع ميدانياً مع العدو، مؤكداً على أن الانتخابات التشريعية القادمة قد تشكل مقدمة للخلاص.
ثم تحدث الأستاذ سمير زقوت (منسق وحدة البحث الميداني في المركز) عن العلاقة بين الانتخابات والديمقراطية وحقوق الإنسان، لاسيما الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، مشيراً إلى دور المجلس التشريعي في المحاسبة وسن القوانين التي من شأنها أن تحسن من واقع تمتع الفلسطينيين بحقوقهم، كما أكد زقوت أن المجلس التشريعي هو المسئول الأول عن إقرار الحكومات وبرامجها.
ثم تناول آلية الانتخابات البرلمانية القادمة وأهمية اعتمادها القانون المختلط.
ثم شارك الأهالي في اللقاء ببعض الأسئلة عن عدة قضايا مهمة يعانوها مثل مستقبل عزبة بيت حانون، والبطالة المتفشية، والفساد والمحسوبية اللذان ينخران غي جسد السلطة، وعن ضرورة تغلب المجلس التشريعي على مثل هذه القضايا.
اتسم اللقاء بالحضور الجماهيري الحاشد، خاصة وأن عزبة بيت حانون تعد من المناطق المهمشة التي لا تحظى بالاهتمام الذي تستحق.
انتهى

هذا الموضوع يتحدث عن / #PLC elections