إعـلان
إعلان
مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

قوات الاحتلال تصعد من جرائمها وتستهدف مقراً للدفاع المدني شرقي خانيونس، عدد الشهداء يرتفع إلى (363) شهيداً من بينهم (59) طفلاً و(18) سيدة

03-01-2009 00:00

الساعة: 16:00 ظهراً بتوقيت غزة واصلت قوات الاحتلال تصعيد عدوانها، لليوم الثامن على التوالي، وواصلت استهداف المنشآت المدنية والمدنيين حيث استهدفت مقر الدفاع المدني في بلدة بني سهيلا.
وكثفت من الغارات التي تشنها الطائرات الحربية النفاثة بالقرب من التجمعات السكنية المكتظة، حيث واصلت على مدار الساعة استهداف المناطق المفتوحة شرقي بلدة جباليا ومخيمها ومنطقة تل الزعتر وشرقي بيت حانون وشمال بيت حانون وبيت لاهيا وغربي بلدة بيت لاهيا وشرقي مدينة غزة ولاسيما الأطراف الشرقية لأحياء الزيتون والشجاعية والتفاح، وشرقي مخيمات البريج والنصيرات والمنطقة الشرقية من بلدة دير البلح والمناطق الشرقية من بلدتي القرارة وخزاعة ومحيط معبر صوفاه شرقي مدينة خانيونس.
كما تواصل قصف المنطقة الشرقية والجنوبية من مدينة رفح، بما في ذلك الاستهداف المتكرر لمطار غزة الدولي.
هذا وواصلت البوارج والزوارق قصفها لشواطئ مدينة غزة وشمالها والمنطقة الوسطى واستهدفت ميناء الصيادين في مدينة غزة عشرات المرات.
واستمرت قوات الاحتلال في استهداف المنازل السكنية بالقصف.
وشهد مساء أمس الجمعة وصباح اليوم السبت سقوط المزيد من الضحايا في صفوف المدنيين وممتلكاتهم.
ففي محافظة شمال غزة قصفت الطائرات الإسرائيلية عند حوالي الساعة 3:45 من صباح يوم السبت 3/1/2009، منزل المواطن يحيى أبو غبن الكائن في منطقة السكة شرق تل الزعتر، طابق أرضي تسبب في تضرر 3 منازل مجاورة دون وقوع إصابات.
كما قصفت الطائرات الإسرائيلية عند حوالي الساعة 7:40 من صباح يوم السبت 3/1/2009، محيط المدرسة الأمريكية الواقعة شمال غرب بيت لاهيا، أدى إلى تدميرها بالكامل واستشهاد حارسها سالم محمد أبو قليق (24عام)، وإصابة مواطن من سكان المنطقة.
قصفت قوات الاحتلال محيط مدرسة الزراعة الثانوية شمال بيت حانون حوالي الساعة 9:35 من صباح يوم السبت الموافق 3/1/2009، بأربعة قذائف مدفعية ما أسفر عن تضرر المدرسة وكلية الزراعة التابعة لجامعة الأزهر، وإصابة 3 مواطنين بجراح مختلفة من بينهم محمد علي ناصر (55عاماً)، عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.
كما قصفت طائرة نفاثة عند حوالي الساعة 12:30 من ظهر يوم السبت 3/1/2009، مزرعة أبقار تعود ملكيتها للمواطن محمد سعيد علي، وتقع في منطقة زمو بعزبة عبد ربه، أسفر القصف عن تدمير المزرعة بالكامل ونفوق 21 رأساً من الأبقار، وتضرر المنازل المجاورة.
قصفت طائرة نفاثة عند حوالي الساعة 14:20 من مساء يوم السبت 3/1/2009، تلة النصر المقابلة لأبراج حي الندى ما تسبب في وقوع أضرار كبيرة في الشقق السكنية، التي أخليت من السكان في وقت سابق، حيث لجأ جزء منهم إلى مدرسة خليل عويضة التابعة لوكالة الغوث الدولية.
وفي مدينة غزة قصفت الطائرات الإسرائيلية عند حوالي الساعة 23:00 من مساء أمس الجمعة الموافق 02/01/2009 منزل في حي الشجاعية تعود ملكيته لحمدي جمعة الدردساوي، وتسبب القصف في قتل الطفلة سجود حمدي الدردساوي، (14 عاماً).
وكانت تلك القوات قصفت عند حوالي الساعة 15:00 من مساء أمس منزلاً مكوناً من أربع طبقات تعود ملكيته ليعقوب محمد دبابش، ما تسبب في تدمير المنزل بالكامل وإصابة (6) أشخاص بجروح.
واستهدفت الطائرات الإسرائيلية بالقصف ممدوح عمر موسى الجمال (35 عاماً) بينما كان يسير راجلاً في حي تل الهوى جنوب مدينة غزة عند حوالي الساعة 1:30 من فجر اليوم السبت الموافق 03/01/2009، ما تسبب في قتله على الفور.
وكانت الطائرات الحربية النفاثة قصفت جسراً يربط بين منطقة الزهراء أقصى جنوب محافظة غزة ومخيم النصيرات عند حوالي الساعة 16:30 من مساء أمس وتصادف القصف مع مرور سيارة مدنية من نوع (بيجو 404) ما أدى إلى إصابة سائقها ماجد خليل البردويل (30 عاماً) وأعلنت المصادر الطبية عن وفاته بعد ساعات متأثراً بجراحه.
وقتلت السيدة تهاني كامل أبو عايش (22 عاماً) إثر إصابتها بشظايا وهي عند مدخل منزلها في قرية وادي غزة، جراء القصف الذي قامت به الطائرات الحربية النفاثة عند حوالي الساعة 16:40 من مساء أمس الجمعة لقرية وادي غزة (جحر الديك) جنوب محافظة غزة، كما أصيب ثلاثة من أقاربها.
هذا وواصلت الزوارق الحربية قصفها للمنطقة الساحلية في معظم مناطق القطاع وأسفر قصفها ليل أمس عن إحراق دفيئات زراعية لعائلة شلط غرب الزوايدة في محافظة دير البلح (الوسطى).
وفي مدينة خانيونس استهدفت الطائرات الإسرائيلية سيارة مدنية عند حوالي الساعة 12:50 دقيقة من بعد ظهر اليوم السبت الموافق 03/01/2009 بينما كانت بالقرب من منطقة المحطة بالقرب من مقر مديرية التربية والتعليم في خانيونس، وتسبب في قتل محمود أبو معروف (24 عاماً) وشادي الشوربجي، (28 عاماً)، وتدمير السيارة تدميراً كلياً.
وفي تصعيد بالغ الخطورة استهدفت الطائرات الإسرائيلية بالقصف مقر مديرية الدفاع المدني الكائن في بلدة بني سهيلاً شرقي مدينة خانيونس عند حوالي الساعة 15:05 من مساء اليوم السبت الموافق 03/01/2009.
هذا ووردت أنباء عن استشهاد اثنين من الجرحى الذين نقلوا للعلاج في المستشفيات المصرية تمكن المركز من التعرف على اسم الشهيد عودة حمادة أبو العيش، (30 عاماً).
ويذّكر المركز باحتمال ارتفاع أعداد الشهداء ولاسيما الأطفال منهم بسبب دفن عدد غير معلوم من الشهداء دون تسجيلهم وعدم معرفة أعمار العديد من الشهداء الذين سقطوا في اليوم الأول للعدوان.
مركز الميزان يعبر عن استنكاره الشديد للعدوان الإسرائيلي المتصاعد على قطاع غزة، الذي تسبب – ولم يزل - في خسائر بشرية غير مسبوقة بين المدنيين ويلحق أكبر الخسائر بالممتلكات الخاصة والعامة والمنشآت المدنية و يتسبب في معاناة شديدة لحوالي 1.
5 مليون فلسطيني في قطاع غزة.
كما يجدد المركز مطالبته للمجتمع الدولي بالتحرك العاجل لوقف هذا العدوان دون تأخير أو إبطاء و يطالب مركز الميزان لحقوق الإنسان بالآتي: الأمين العام للأمم المتحدة أن يستنكر صراحة جرائم الحرب الإسرائيلية ومضي قوات الاحتلال في استخدام القوة المفرطة وغير المتناسبة واستهداف المدنيين و الأهداف المدنية دون اكتراث بمعايير القانون الدولي لحقوق الإنسان ومبادئ القانون الدولي الإنساني.
وكالات الأمم المتحدة المتخصصة بالإسراع في تزويد القطاع بمساعدات إنسانية و ملاجئ آمنة للمدنيين الذين أصبحوا بلا مأوى وأولئك الذين يقطنون في أماكن خطرة.
اللجنة الدولية للصليب الأحمر بمضاعفة جهودها للتأكد من وصول المساعدات الإنسانية للمدنيين وضمان تزويدهم بالإمدادات الطبية ومياه الشرب في ظل استمرار النقص الحاد فيهما.
يطالب المجتمع الدولي أن يعبر عن موقف واضح يستنكر الانتهاكات الجسيمة للقانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان التي ترتكبها قوات الاحتلال في قطاع غزة وأن يتخذ إجراءات عملية وسريعة لإنهاء هذا العدوان المتصاعد.
يطالب مجلس حقوق الإنسان أن يدعو الجمعية العمومية للأمم المتحدة لكي تبادر إلى دعوة الأطراف السامية الموقعة على اتفاقية جنيف الرابعة المتعلقة بحماية المدنيين في وقت الحرب 1949 لعقد مؤتمرها الخاص بالأراضي الفلسطينية المحتلة للنظر في جرائم الحرب التي ترتكبها دولة الاحتلال في تحلل واضح من التزاماتها القانونية بموجب الاتفاقية، وأن تتخذ إجراءات ضرورية لضمان احترام الاتفاقية والبروتوكولين الملحقين باتفاقيات جنيف.
مؤسسات المجتمع المدني في أنحاء العالم كافة أن تواصل نشاطات الضغط والتأثير على حكوماتها للتحرك العاجل لضمان احترام معايير حقوق الإنسان ومبادئ القانون الدولي الإنساني في الأراضي الفلسطينية المحتلة.
مركز الميزان لحقوق الإنسان يحذر المجتمع الدولي من أن استمرار صمته وعجزه عن التحرك لوقف جرائم الحرب الإسرائيلية وحماية المدنيين في قطاع غزة سيشكل تشجيعاً لمجرمي الحرب من الإسرائيليين على مواصلة جرائمهم.
انتهى

هذا الموضوع يتحدث عن / #gaza destruction