مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

تقارير و دراسات

فليتوقف استهداف الطواقم الطبية

تقرير توثيقي حول انتهاكات قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق الطواقم الطبية خلال فعاليات مسيرة العودة السلمية في قطاع غزة. في الفترة الممتدة (من 30 مارس حتى 12 أغسطس/ 2018م)

19-08-2018 13:59

تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي استهداف المكلفين بتقديم الخدمات الإنسانية والطبية في قطاع غزة، وتستخدم ضدهم الرصاص الحيّ، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز، الأمر الذي بدا واضحاً في مسيرات العودة الكبرى في المناطق الشرقية لقطاع غزة. وتشير التحقيقيات التي أجراها المركز، وجملة التصريحات الإسرائيلية إلى أن لدى قوات الاحتلال نيةً مبيتةً لإيقاع الخسائر والأذى في صفوف المدنيين بما فيهم أفراد الطواقم الطبية الفلسطينية وعرقلة عملها، في خرق واضح لقواعد وأحكام القانون الدولي الإنساني الأساسية لاسيما مبدأ " الضرورة الحربية " ومبدأ " التمييز" ومبدأ " التناسب".

وتسببت الانتهاكات التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في سقوط آلاف الشهداء والجرحى والمصابين. وطال الاستهداف المكلفين بتقديم الخدمات الإنسانية والطبية، حيث تكرر استهدافهم بالرصاص الحيّ، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع، بأنواع خانقة ومؤثرة على الأعصاب. وأضحى الاستهداف العلني والمقصود لهذه الطواقم، سمةً من السمات التي تميز سلوك قوات الاحتلال التي أوقعت عشرات الإصابات وألحقت أضراراً بالمعدات وسيارات الإسعاف رغم الحماية الدولية الواضحة والصريحة التي نصّت عليها اتفاقية جنيف بشأن حماية الأشخاص المدنيين في وقت الحرب 1949م، والبروتوكول الإضافي الأول الملحق باتفاقيات جنيف الأربع، والتي تفرض على سلطات الاحتلال الإسرائيلي احترام وحماية أفراد الطواقم الطبية والمستشفيات ومراكز الاستشفاء، وتلزمها بتسهيل حركتهم وتنقلهم لإخلاء الجرحى والمرضى من الميدان.

وتجدر الإشارة إلى أن استهداف الطواقم الطبية خلال مسيرات العودة تواصل، بالرغم من التزام وحرص أفراد الطواقم الطبية على ارتداء الزيّ وحمل الشارات المميزة، والتي تدلل على طبيعة عملهم في المجال الطبي. ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي المرور والوصول الآمن للطواقم الطبية، وقيَّدت حركتها في المناطق الشرقية المحاذية لحدود الفصل، ومنعت أفراد الطواقم الطبية من الاقتراب من السياج الفاصل، مما شكل تحدياً إضافياً أمام قدرتها على إسعاف الجرحى وإخلائهم من الميدان.

يرصد التقرير الذي يحمل عنوان " فليتوقف استهداف الطواقم الطبية " الانتهاكات التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق الطواقم الطبية أثناء محاولاتهم إسعاف ونقل المصابين والجرحى، خلال فعاليات مسيرة العودة الكبرى في قطاع غزة في الفترة الممتدة من 30 مارس حتى 12 أغسطس 2018م.

هذا الموضوع يتحدث عن / #IHL #مسيرة العودة #طواقم طبية

ملفات و روابط مرفقة :