مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

تقارير و دراسات

الأوضاع الاجتماعية وموازنة وزارة العمل والشؤون الاجتماعية لعام 2005

15-12-2005 00:00

عانى الشعب الفلسطيني الويلات خلال انتفاضة الأقصى التي اندلعت في 28 سبتمبر 2000 وذلك بفعل الاعتداءات الإسرائيلية المتواصلة.
حيث قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بتدمير بنية المجتمع الفلسطيني، ومؤسساته، وقطعت أوصاله، وأحكمت حصارها عليه، وأمعنت في تدمير مقومات اقتصاده، مما أدى إلى تدهور أوضاعه على كافة الأصعدة، حيث تفشت ظاهرتي الفقر والبطالة وانخفض دخل الأسرة وقل إنفاقها وارتفعت نسبة الإعالة.
ألقت الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية المتدهورة في الأراضي الفلسطينية مزيد من المسؤولية على كافة الجهات المعنية بتحسين أوضاع المواطنين خاصة وزارتي العمل والشؤون الاجتماعية، لتقديم المساعدات وتوفير فرص العمل للمواطنين.
وذلك لحماية الشرائح المتضررة من إجراءات الاحتلال، تقوية ما يمكن من العناصر، التي تدعم قدرة هذا الشعب على الصمود في مواجهة الأضرار، ويحافظ على الاستقرار الاجتماعي، وعلى تأمين المتطلبات المعيشية الضرورية، ويوفر الحماية للمواطنين من الفاقة والفقر، وتخفيف عبئ البطالة، وتوفير بعض الدخل للأسر الفلسطينية، وتأمين احتياجات خاصة ونوعية للمتضررين جسدياً من جرحى ومعاقين وأسر شهداء ومعتقلين.
يلعب حجم المخصصات المالية لوزارتي العمل والشؤون الاجتماعية والتي أصبح يطلق عليها في الوقت الحالي وزارة العمل والشؤون الاجتماعية رغم استقلال عمل كل منهما عن الأخرى، دورا مهما في دعم قدرة كل من الوزارتين على القيام بالمهام الملقاة على عاتقيهما فكل ما زادت المخصصات المالية خاصة في جانب النفقات الرأسمالية والتطويرية وجانب النفقات التحويلية فيما يتعلق بالإنفاق على المساعدات والإعانات وصندوق الرعاية الاجتماعية.
كلما عزز ذلك من قدرة الوزارتين على القيام بمهامهن على الوجه المطلوب.
كما أنه ونظرا للأوضاع الصعبة التي يمر بها الشعب الفلسطيني من الواجب أن يكون هناك قانون تأمينات اجتماعية يوفر الضمان الاجتماعي قدر المستطاع للمواطنين.
سيتناول التقرير، الحق في الضمان الاجتماعي في المعايير الدولية لحقوق الإنسان، وفي التشريع الفلسطيني.
كما سيتم التطرق إلى واقع الأوضاع الاجتماعية في الأراضي الفلسطينية.
من ثم سيعمد التقرير إلى تحليل موازنة وزارة العمل والشؤون الاجتماعية لعام 2005 للتعرف على مدى ملائمة المخصصات المالية لواقع الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في الأراضي الفلسطينية.

هذا الموضوع يتحدث عن / #social

ملفات و روابط مرفقة :