مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

تقارير و دراسات

تقـرير الشتاء الساخن
تقرير ميداني حول جرائم قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال الفترة من 27/02 إلى 03/03/2008,
(قطاع غـزة)

03-03-2008 00:00


تواصل قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي اليوم الخميس الموافق 28/02/2008، وخلال اليومين المنصرمين تصعيد عدوانها المنظم ضد السكان المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم في قطاع غزة،.
وتسبب العدوان الإسرائيلي في مقتل (236) فلسطينياً منذ بداية العام الجاري 2008 من بينهم (37) طفلاً و(16) نساء، و(107) قتلوا خلال العملية العسكرية التي أطلقت عليها قوات الاحتلال اسم شتاء ساخن، والتي بدأت صباح الأربعاء الموافق 27/02/2008، من بينهم (27) طفلاً.
هذا بالإضافة إلى حوالي (200) جريحاً، وتدمير عشرات المنازل والشقق السكنية.
وسط استمرار فرض حصارها المشدد المفروض على القطاع، والذي لا يقف عند منع حرمان حرية الحركة للأفراد والبضائع بل ويطال الحالات الإنسانية والمواد ذات الطابع الإنساني بما في ذلك المحروقات والطاقة الكهربائية.
كما يفضي الحصار إلى شل حركة الطواقم الطبية وسيارات الإسعاف التابعة لوزارة الصحة الفلسطينية وسط ارتفاع مضطرد في أعداد القتلى والجرحى الذين يسقطون ضحايا لهذا العدوان.
مركز الميزان يحاول من خلال هذا التقرير الميداني أن يغطي الجرائم الجديدة التي ارتكبتها تلك القوات خلال الأيام الثلاثة ليسهم في فضح هذه الجرائم ويسهل وصول المهتمين إلى المعلومات.
وقبل الخوض في تفاصيل مجريات الأحداث على الأرض من المهم الإشارة إلى بعض القواعد الأساسية للقانون الدولي الإنساني، والتي يجب أن تحكم سلوك قوات الاحتلال في تعاملها مع السكان في الأراضي الفلسطينية المحتلة.
وتجدر الإشارة إلى أن القانون الدولي الإنساني وجزء أساسي منه اتفاقية جنيف الرابعة تهدف لتوفير الحماية لضحايا الحروب وتحديدا للسكان المدنيين في الأراضي المحتلة، لذا فهي تؤكد على أن دولة الاحتلال ليست مطلقة اليدين في استخدام ما تشاء من القوة أو الإجراءات أو السياسات في إدارتها للأراضي المحتلة، ويجب على الدوام أن تراعي إلى أقصى حد مصالح السكان المدنيين وحماية ممتلكاتهم وألا تغير من الوضع القانوني لتلك الأراضي.

هذا الموضوع يتحدث عن / #IOF

ملفات و روابط مرفقة :