مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

تقارير و دراسات

تقرير احصائي حول انتهاكات حقوق الأطفال في وقت النزاع المسلح في قطاع غزة خلال شهر أكتوبر 2016،

حسب الآلية الدولية للرصد والإبلاغ، وفقاً لقرار مجلس الأمن الدولي 1612

08-11-2016 08:58

ترتبط عمليات استهداف الأطفال بشكل واسع بوجود نزاع مسلح سواء ناتج عن احتلال لبلد ما أو منطقة أو خلاف حدودي أو انقلاب ....إلخ وما ينتج عنه من تكوين جماعات مسلحة وتجهيزات عسكرية قد تلعب دوراً في توسيع دائرة الخطر حول الأطفال سواء بتجنيدهم أو استهدافهم أو استغلالهم، وليس ببعيد ما يحدث في الأراضي الفلسطينية المحتلة وبالأخص في قطاع غزة، فقد مست قوات الاحتلال وبشكل جوهري بجملة حقوق الإنسان بالنسبة للفلسطينيين في قطاع غزة ولا سيما الأطفال والنساء وقد تنوعت تلك الانتهاكات من قتل وإصابة إلى تدمير المنازل وتهجير أصحابها واستهداف المستشفيات والمدارس ومنع وصول المساعدات الإنسانية من خلال حصار خانق طال مختلف أوجه الحياة في القطاع.

يأتي هذا التقرير الاحصائي الشهري والذي يتناول أهم الانتهاكات الموجهة ضد الأطفال في أوقات النزاع المسلح ضمن دور مركز الميزان لحقوق الإنسان كأحد الأطراف الغير رسمية الموثقة للانتهاكات والمشاركة في عمليات الرصد والإبلاغ التابعة للأمم المتحدة، حيث يغطي التقرير شهر (أكتوبر) من العام 2016، ويستعرض التقرير أهم الأحداث التي تم رصدها وتوثيقها خلال تلك الفترة بشكل احصائي وفقاً لما تم رصده واستناداً لكل انتهاك من انتهاكات القرار 1612 وهي:

 القتل والتشويه بحق الأطفال، تجنيد الأطفال أو استخدامهم في القتال، الاعتداءات على المدارس والمستشفيات، الاغتصاب أو غيره من أشكال العنف الجسمي الجسيم بحق الأطفال، الاختطاف، الحرمان من وصول المساعدات الإنسانية للأطفال، الاعتقال، التعذيب، والتهجير القسري (هدم المنازل)، وسوف يقتصر التقرير على أنواع الانتهاكات التي حدثت خلال الفترة التي يغطيها.

 

  • الاعتقال، حيث تفيد الاحصائيات إلى اعتقال (1) طفل من قبل قوات الاحتلال خلال الفترة نفسها، من خلال مطاردة الصيادين والذين يقتربون من سياج الفصل بهدف العمل أو حتى التنزه واستكشاف المناطق.

 

جدول يوضح أعداد الضحايا من الأطفال نتيجة استهدافهم في أوقات النزاع المسلح في قطاع غزة

نوع الانتهاك

عدد الحالات

اعتقال

1

 

يظهر التقرير استمرار انتهاكات حقوق الأطفال المرتبطة بالنزاع المسلح في قطاع غزة، حيث شهدت الفترة التي يتناولها التقرير، استمرار حالات قتل وإصابة الأطفال، وحالات الاعتقال واستمرار القيود التي تفرضها على السكان في إطار الحصار الشامل الذي ينتهك القانون الدولي الذي يشكل مساساً جوهرياً بجملة حقوق الإنسان بالنسبة للفلسطينيين في قطاع غزة ويؤثر بشكل كبير على الأطفال والنساء.

 

مركز الميزان لحقوق الإنسان يجدد استنكاره استمرار وتصاعد الانتهاكات الموجهة ضد الأطفال الفلسطينيين في قطاع غزة ويرى في مضي قوات الاحتلال الإسرائيلية قدماً في انتهاك قواعد القانون الدولي الإنساني، والقانون الدولي لحقوق الإنسان انعكاساً طبيعياً لعجز المجتمع الدولي عن القيام بواجباته القانونية والأخلاقية تجاه المدنيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة وفي قطاع غزة على وجه الخصوص.

انتهى

هذا الموضوع يتحدث عن / #Children #IHL