مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

شريط اخبار

وفاة طفل جراء سقوط باب منزلهم المدمر عليه في بيت حانون

21-05-2016 06:42

وصل الطفل: مجدي أمجد مجدي المصري (7 أعوام)، مستشفى بيت حانون، جثّة هامدة، عند حوالي الساعة 15:35 من يوم السبت الموافق 21/5/2016، جراء سقوط جسم ثقيل عليه. وتفيد التحقيقات الميدانية أن الطفل كان يعبث ببوابة منزلهم المدمر، الحديدية حمراء اللون، كان قد وضعها والده على الغرفة المتنقلة (كرفان) التي تأوي العائلة بعد تدمير منزلهم الكائن في شارع المصريين في بيت حانون خلال عدوان 2014، أثناء تناول ذويه طعام الغذاء، ما تسبب في وفاته على الفور. وأفادت مصادر شرطية أن الحادث عرضي ولا شبهة جنائية فيه. والجدير ذكره أن مئات العائلات تسكن غرفاً متنقلة وضعتها مكان منازلها المدمرة أو جمعت جوار مستشفى بيت حانون، ولا يزالون ينتظرون استكمال أعمال إعادة بناء منازلهم التي فقدوها في العدوان على يد قوات الاحتلال.

هذا الموضوع يتحدث عن / #Children