مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

أخبار صحفية

مركز الميزان يختتم فعاليات برنامج تعليم الأقران السنوي الدورة الخامسة عشر على التوالي

14-03-2016 10:58

اختتم مركز الميزان لحقوق الإنسان أمس الأحد الموافق 13/3/2016، برنامجه التدريبي السنوي المتخصص لطلاب الجامعات الذي يطلق عليه اسم "تعليم الأقران".

وذلك في إطار سعيه الدائم لخلق جيل ناشط في مجال حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني والانتخابات، والجدير ذكره أن هذا البرنامج يستمر لمدة عام كامل وتنفذه وحدة التدريب والاتصال المجتمعي في مركز الميزان لحقوق الإنسان للسنة الخامسة عشر على التوالي ودون انقطاع.
وتضمن برنامج 'تعليم الأقران' العديد من الأنشطة النظرية والعملية، حيث تلقى الطلاب المشاركون في البرنامج دورتين تدريبيتين لمدة 11 يوم تدريبي، حيث تناولت الدورة الأولى ولمدة خمسة أيام: 'مفاهيم أساسية في حقوق الإنسان والشرعة الدولية، الديمقراطية وسيادة القانون، العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، آليات حماية حقوق الإنسان، القانون الدولي الإنساني، والانتخابات وأهميتها وأهمية المشاركة بها"
فيما ركزت الدورة التدريبية الثانية والتي استمرت لمدة أربعة أيام على'مهارات إدارة الجلسات والحوار'. وبروفات عملية لكافة الطلاب والطالبات المشاركين في البرنامج حول إدارة جلسات الحوار والنقاش للعناوين المذكورة أعلاه.

هذا ونفذ نشاط تعايش لمدة يومين تحت عنوان (عيش وملح) منفصلين للطلاب والطالبات مع طلاب وطالبات كلية التربية الرياضية في جامعة الأقصى ومجموعة الداروم الكشفية ومجموعة سفراء السلام الكشفية، هدفت لتمكين الطلاب والطالبات من نقل المعرفة في حقوق الانسان والانتخابات والقانون الدولي الانساني لأقرانهم من المجموعات المشاركة، إضافة لتعليم التقاليد الكشفية والعاب التحدي والخروج برحلة خلوية في المنطقة الغربية لمحافظة خانيونس بمحاذاة جامعة الأقصى بهدف دراسة الظواهر الاجتماعية ومدى تمتع المجتمعات المحلية بحقوق الإنسان، علاوة على تعزيز مفاهيم حقوق الإنسان ضمن نهج التعليم الشعبي القائم على الحوار بين الأقران والمجتمعات المحلية، ويعد هذا النشاط الأول من نوعه من حيث دمج مسار حقوق الإنسان والقانون الإنساني والانتخابات مع المجموعات الكشفية والذي أثبت نجاح الفكرة وتحقيق أهدافها.

اختتمت منسقة وحدة التدريب والاتصال المجتمعي الأستاذة شيرين الشوبكي الدورة شاكرة الطلاب/ات الجدد والبالغ عددهم 37 طالب وطالبة، على تفاعلهم واهتمامهم، وتمنت لهم النجاح في نقل الرسالة التثقيفية لأقرانهم بالجامعات، والتي تهدف لتعزيز تبادل الخبرات والمعرفة في حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني والانتخابات، هذا ومن الجدير ذكره أن الطلاب سيستمرون في عقد جلسات توعوية على مدار العام في كافة الجامعات الفلسطينية في قطاع غزة.
وفي ختام حديثها تمنت الشوبكي للطلاب/ات نقل الاستفادة من البرنامج لأقرانهم، وإبداء الجدية والالتزام لتحقيق أفضل نتائج ممكنة لخدمة الطلاب.

هذا الموضوع يتحدث عن / #pass the word