مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

تقارير و دراسات

أطفال تحت جحيم القصف
تقرير إحصائي حول ضحايا العدوان الإسرائيلي من الأطفال يغطي الفترة من 7 تموز حتى 26 آب 2014

27-08-2015 10:52

يصادف الأربعاء الموافق 26/8/2015 مرور عام على وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وهو عدوان استمر لمدة 51 يوماً فكان أطول هجوم عسكري واسع النطاق تشنه قوات الاحتلال على قطاع غزة، واتسم بأنه غير مسبوق في قسوته ودمويته، وأظهرت قوات الاحتلال الإسرائيلي تحللاً واضحاً من التزاماتها بموجب القانون الدولي الإنساني ولاسيما اتفاقية جنيف الرابعة وملحقها الأول.

كما أبدت تحللاً واضحاً من التزاماتها بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان ولاسيما الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهدين الدوليين الخاصين بالحقوق المدنية والسياسية والحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية واتفاقية حقوق الطفل وملحقها الأول.

وكما هو معروف فقد بدأت قوات الاحتلال الحربي في هجومها يوم الاثنين الموافق 07/07/2014 على قطاع غزة وأعلنت بشكل رسمي الشروع في عملية عسكرية واسعة النطاق يوم الثلاثاء الموافق 8/7/2014، أطلقت عليها اسم عملية 'الجرف الصامد' وأطلقت العنان لآلتها الحربية المدمرة في عدوان شامل وغير مسبوق على قطاع غزة شاركت فيه القوات البرية والبحرية والطائرات الحربية بأنواعها المختلفة، وارتكبت خلالها قوات الاحتلال جرائم وأعمال قتل وتدمير واسعة النطاق، حيث استهدفت المدنيين بشكل مباشر ومتعمد وقتلت المئات منهم داخل منازلهم، وألحقت دماراً واسعاً بالسكان المدنيين وممتلكاتهم وبالمنشآت والمرافق الحيوية الأساسية في القطاع، وطال الاستهداف أيضاً المنشآت الطبية والمستشفيات والطواقم الطبية والمساجد والمدارس ومراكز الإيواء، في انتهاكات صارخة للقانون الدولي قبل أن يُعلن عن التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار يوم الثلاثاء الموافق 26 آب (أغسطس)2014.

واتسمت الهجمات الإسرائيلية بالاستخدام المفرط للقوة، وكان الأطفال الأكثر معاناة وتعرضاً لآثار تلك الهجمات المباشرة وغير المباشرة. حيث قتل مئات الأطفال فيما تعرض آلاف الأطفال للإصابة أو فقد أحد والديه، ومنهم من دمر منزله او أجبر على الانتقال من مكان سكنه بحثاً عن الأمن والاستقرار، وفي معظم الحالات الأطفال هم الأكثر معاناة لضعفهم وعدم تمتعهم بالحد الأدنى من حرية الاختيار.

مركز الميزان لحقوق الإنسان يصدر هذا التقرير الإحصائي الخاص بالانتهاكات التي تعرض لها الأطفال خلال الهجمة العسكرية واسعة النطاق، ويستند الشق المتعلق بالجرحى الأطفال إلى نتائج عملية توثيق مركز الميزان التي استمرت لمدة 6 أشهر بعد اختيار باحثين ميدانيين ممن سبق لهم المشاركة في أعمال جمع المعلومات ومن سبق لهم تلقي دورات تدريبية في الرصد التوثيق. كما اعتمد التقرير فيما يتعلق بقتل الأطفال على نتائج حملة التوثيق المشتركة التي أطلقتها أربع مؤسسات حقوق إنسان، هي مؤسسة القانون من أجل الإنسان (الحق)، المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان، ومركز الميزان لحقوق الإنسان يستعرض التقرير إحصائيات توضح عدد الضحايا من الأطفال، وأشكال الاستهداف المختلفة التي تعرض لها الأطفال خلال فترة العملية العسكرية واسعة النطاق.

هذا الموضوع يتحدث عن / #Children #JusticeForGaza

ملفات و روابط مرفقة :