مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

أخبار صحفية

مركز الميزان ينعي الراحل الكبير د. إياد السراج

18-12-2013 00:00

ببالغ الحزن والأسى تلقى مركز الميزان لحقوق الإنسان خبر وفاة الدكتور إياد السراج، بعد معاناة طويلة مع المرض.
إن أسرة مركز الميزان لحقوق الإنسان إذ تأسف لفقدان الراحل الكبير فإنها تتقدم ببالغ التعزية والمواساة لعائلة الفقيد وذويه.
وإذ يعزي الأستاذ عصام يونس مدير المركز باسمه وبالنيابة عن مجلس إدارة وعاملي مركز الميزان ذوي الراحل الكبير فإنه يعزي نفسه والمجتمع الفلسطيني بفئاته وقواه كافة، بفقدان هذه القامة الكبيرة التي لعبت دوراً مهماً في الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني، وفي الدفاع عن قيم الحرية والديمقراطية داخل المجتمع الفلسطيني، وفي الدفاع عن قضية الحرية والديمقراطية في العالم العربي، وهو أحد رواد المجتمع المدني في فلسطين وأحد أهم رواد الصحة النفسة في العالم العربي.
إن الأخ والصديق د.
إياد السراج هو مؤسس أهم مؤسسة في قطاع غزة في مجال الصحة النفسية للمواطنين بل وهو صاحب نظرية دمج الحالات المرضية في المجتمع وعدم عزلهم داخل مستشفيات، وحصل على عديد الجوائز الدولية على هذا الصعيد.
كما لعب دوراً مهماً في تفعيل الحراك الشعبي على مستوى مؤسسات المجتمع المدني الدولية في الجهود التي بذلت لكسر الحصار المفروض على قطاع غزة.
وكانت للراحل الكبير صولات وجولات على صعيد جسر الهوية بين الفرقاء الفلسطينيين ومحاولة رأب الصدع وإعادة توحيد النظام السياسي الفلسطيني.
إننا إذ ننعي الفقيد الكبير فإننا نعزي أنفسنا بما تركه من إنجازات ستبقى حية وتحيي ذكراه، كما أن الأجيال التي أسهم الراحل في صقل خبراتها ستحمل المشعل من بعده لتضيء الطريق، كما أن الإرث الكبير الذي تركه في مجال العمل الإنساني والذي شاركه فيه الكثيرون سيبقى دافعاً لاستمرار نضالاتهم.