مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

أخبار صحفية

مركز الميزان يصدر تقريره الربعي الثاني لعام 2013 حول انتهاكات قوات الاحتلال في المناطق مقيدة الوصول في قطاع غزة

30-07-2013 00:00

أصدر مركز الميزان لحقوق الإنسان تقريره الربعي الثاني للعام 2013 حول انتهاكات قوات الاحتلال في المناطق مقيدة الوصول في قطاع غزة.
ويشير التقرير إلى مواصلة قوات الاحتلال الإسرائيلي استهدافها للسكان المدنيين وممتلكاتهم في المناطق مقيدة الوصول في قطاع غزة خلال الربع الثاني من العام 2013 وارتكبت انتهاكات منظمة وجسيمة لمبادئ حقوق الإنسان وقواعد القانون الدولي الإنساني.
يستعرض هذا التقرير الانتهاكات الإسرائيلية بحسب التسلسل الزمني لوقوعها، وذلك وفقاً لأعمال الرصد والتوثيق التي قام بها باحثو مركز الميزان لحقوق الإنسان في مناطق قطاع غزة.
يبدأ التقرير باستعراض الاعتداءات المتكررة المتعلقة بفرض منطقة أمنية عازلة، دون أي اكتراث لمبادئ القانون الدولي، ولا سيما مبدأ الضرورة العسكرية، ومبدأ التناسب، وذلك ضمن مسلسل الانتهاكات الصريحة والواضحة لقواعد القانون الدولي الإنساني التي تحرم الاعتداء على المدنيين، حيث أسفرت تلك الاعتداءات المواجهة ضد المتنزهين قرب حدود الفصل أو لجامعي الحديد والبلاستيك القديم 'الخردة' ولجامعي الحجارة والحطب وصائدي العصافير وللمزارعين والمدنيين الذين يقطنون في المساكن المحاذية للمنطقة العازلة، عن جرح (7) من المدنيين من بينهم (2) من الأطفال، بالإضافة إلى اعتقال (19) من بينهم (4) من الأطفال.
ويظهر التقرير استمرار الاعتداءات الموجهة ضد الصيادين الفلسطينيين في قطاع غزة خلال الفترة التي يتناولها التقرير عكس ما أعلنته قوات الاحتلال بتاريخ 21/5/2013 عن توسيع رقعة الصيد المسموحة إلى ستة أميال بدلاً من ثلاثة أميال بحرية، وفي هذا الشأن رصد مركز الميزان وقوع (59) حالة استهداف للصيادين في مسافة أقل من المساحة المعلنة، تم خلالها جرح (صيادين اثنين)، واعتقال (4) آخرين، واقتادتهم إلى داخل اسرائيل، وأفرج عنهم جميعاً بعد عدة ساعات، كما استولت خلال هذه الحوادث على (قاربان اثنان)، وخربت (8) قوارب صيد، و(90) حالة تخريب شباك صيد، و(8) حالات تخريب لمولدات قوارب الصيد، و(35) حالة تخريب لكشافات الإنارة الخاصة بقوارب الصيد، وحالة استيلاء على حبل مرساة.
ويقدم التقرير للقارئ والمهتم معلومات إحصائية تفصيلية لمجمل الاعتداءات التي وقعت خلال الربع الثاني من العام 2013، ويسعى إلى تسليط الضوء على الظروف التي وقعت فيها انتهاكات القانون الدولي من خلال سرده للطرق التي جرت عليها والظروف التي حدثت فيها.
وفي خاتمة التقرير يشير مركز الميزان إلى أن صمت المجتمع الدولي وعجزه عن الوفاء بالتزاماته أسهم استمرار الانتهاكات الإسرائيلية ما تسبب في تدهور أوضاع السكان المدنيين وحرمانهم من الوصول إلى أراضيهم الزراعية وتقييد قدرتهم على التنقل والحركة داخل مناطق سكنهم.
وحذر مركز الميزان في خاتمة التقرير من نجاح قوات الاحتلال في محاولة فرض منطقة أمنية عازلة، الأمر الذي ستكون له آثار كارثية على الأوضاع الإنسانية لسكان تلك المناطق أو ملاك الأراضي الزراعية فيها ومستويات معيشتهم، وعلى قدرة قطاع غزة على تلبية حاجاته الغذائية من المنتجات الزراعية.
وطالب مركز الميزان المجتمع الدولي، لاسيما الدول الأطراف الموقعة على اتفاقية جنيف الرابعة، في القيام بواجبها بالتحرك لوقف انتهاكات قوات الاحتلال لقواعد القانون الدولي الإنساني.
انتهى  


ملفات و روابط مرفقة :