مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

المجزرة مستمرة: العمارات السكنية والسيارا المدنية وسيارات الإسعاف والصحافة هدفاً للطائرات العمودية والصواريخ الإسرائيلية

02-10-2000 00:00

لا زالت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلية تواصل لليوم الرابع على التوالي ، اعمال القصف الثقيل ، بحق السكان المدنيين الفلسطينيين ، التي بدأت منذ الجمعة الماضية ، ليزداد عدد الذين سقطوا قتلى وجرحى برصاص تلك القوات ، ليصل عدد الشهداء إلى 33 شهيداً في الضفة والقطاع ، وما يزيد عن 1200 جريحاً حتى منتصف نهار اليوم ، ولازالت قوات الاحتلال الإسرائيلية تقصف المدنيين ومواقع قوات الأمن الفلسطينية بصواريخها من نوع لاو ، كما وقامت الطائرات الإسرائيلية بإلقاء قذائف على المدنيين من الجو .
وامتدت الأحداث لتشمل الفلسطينيين دال إسرائيل ، حيث أوقع جنود الاحتلال عدد كبير من الجرحى وستة قتلى في صفوفهم ، في محاولتهم لقمع مسيرا التضامن والتعبير عن السخط إزاء مجزرة الحرم القدسي الشريف .
يذكر أن القوات الإسرائيلية لم تكتفي باستهدافها لسيارات الإسعاف ، والسيارات المدنية والصحفيين ، بل قام بقصف العمارات السكنية على مفرق الشهداء بغزة ، واستمرت مستشفيات الضفة والقطاع في استقبال القتلى والجرحى ، حيث بلغ عدد الشهداء الذين سقطوا اليوم أربعة شهداء هم : محمود غازي النبيه،29 سنة – حي الصبرة بغزة .
صلاح عبد الله أبو قينص ، 19 سنة – دير البلح .
حاتم النجار ، 22 سنة – شرطي بأريحا .
شهيد آخر مجهول – غزة .
في حين بلغت حصيلة الجرحى محافظات غزة : 65 جريحاً .
محافظات الضفة : 150 جريحاً .
إن مركز الميزان يرى في استمرار الصمت على المجازر التي ترتكبها القوات الحربية الإسرائيلية ، مؤشراً خطيراً ينذر بتصعيد قوا الاحتلال الحربي الإسرائيلي لمجازرها في الأراضي الفلسطينية المحتلة .
عليه فإن مركز الميزان لحقوق الإنسان يؤكد على : ضرورة التدخل العاجل ، من قببل المجتمع الدولي ، ولا سيما الأطراف الموقعة على اتفاقية جنيف ، والمبادرة فوراً لفرض عقوبات صارمة على دولة الاحتلال الحربي الإسرائيلي ، وملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين ، الذين أمروا أو اشتركوا في الجرائم ، التي لازالت تتواصل في الأرض المحتلة .
انتهى