مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

شريط اخبار

وفاة سيدة حرقاً في مخيم جباليا

18-02-2013 00:00

وصلت السيدة: تهاني كسّاب عمر صبيح 'كسّاب' (21 عاماً)، مستشفى كمال عدوان، عند حوالي الساعة 14:40 من مساء يوم الاثنين الموافق 18/2/2013، جثة هامدة.
وأفادت المصادر الطبية أن سبب الوفاة هو الحرق، كما وصفت حالة زوجها: رامي بكر محمد صبيح (30 عاماً) بالمتوسطة، حيث تعرض لحروق في 20% من جسده.
وفتحت الشرطة تحقيقاً في الحادثة وأكدت عدم وجود شبهة جنائية، وأن السيدة أحرقت نفسها بسكب مادة البنزين على نفسها داخل منزلها الكائن في منطقة الفالوجا بمخيم جباليا.
يذكر أن السيدة كساب هي أم لطفلة لم تتجاوز الشهر الرابع من عمرها، وأن السيدة كساب كانت وصلت المستشفى عند حوالي الساعة 13:30  من اليوم نفسه في حالة انهيار عصبي، وقدم لها العلاج اللازم وغادرت المستشفى.
وفي منزلها دخلت غرفة فيها وقود مولد الكهرباء (بنزين)، وأغلقت الباب وأحرقت نفسها، وتشير مصادر الشرطة إلى أن تحقيقاتها لم تفضي إلى وجود شبهة جنائية في الحادث.

هذا الموضوع يتحدث عن / #women