مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

مركز الميزان لحقوق الإنسان يستنكر اعتداء قوات الاحتلال على مقرات مؤسسات أهلية في رام الله

11-12-2012 00:00

تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي انتهاكاتها المنظمة والجسيمة لحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، حيث اقتحمت مقرات عدة مؤسسات أهلية في مدينة رام الله بالضفة الغربية، وعاثت في محتوياتها خراباً، واستولت على بعضها.
وبحسب المعلومات المتوفرة للمركز، فقد اقتحمت قوات الاحتلال في عند حوالي الساعة 3:00 من فجر يوم الثلاثاء الموافق 11/12/2012، مقر شبكة المنظمات الأهلية، ومقر مؤسسة الضمير لرعاية المعتقلين وحقوق الإنسان، الكائنين في عمارة الصابات بحي الماصيون، كذلك مقر اتحاد لجان المرأة الفلسطينية الكائن في شارع مستشفى رام الله الحكومي بمخيم قدورة، في مدينة رام الله بالضفة الغربية، بعد أن كسر جنود الاحتلال أبواب المقرات وفتشوها، قاموا بالعبث بمحتوياتها خاصة الملفات والحواسيب، وتفيد المعلومات التي جمعها المركز أن قوات الاحتلال استولت على عدد (7) صناديق حاسوب (كمبيوتر)، وعدد (4) حواسيب محمولة (لابتوب)، والسيرفر الرئيس، وعدد من الملفات من اتحاد لجان المرأة.
كما استولت على عدد (3) صناديق حاسوب (كمبيوتر)، وكاميرا، وجهاز استقبال (ديجيتال)، وعدد من الملفات من مؤسسة الضمير.
مركز الميزان لحقوق الإنسان يستنكر هذه الاعتداءات، واستهداف قوات الاحتلال الإسرائيلي المؤسسات الأهلية بقصد التأثير على عملها وأنشطتها الهادفة إلى فضح ممارساته وانتهاكاته المتواصلة، خاصة على صعد المعتقلين والتعدي على الأراضي الزراعية وجدار الفصل العنصري.
مركز الميزان لحقوق الإنسان يطالب المجتمع الدولي بالوقوف أمام واجباته القانونية تجاه الأراضي الفلسطينية المحتلة وسكانها المدنيين بموجب اتفاقية جنيف الرابعة، ووقف انتهاكات الاحتلال بحق المدنيين الفلسطينيين والمؤسسات الأهلية الفلسطينية، وضمان عدم إفلات دولة الاحتلال من العقاب والمسائلة عما ارتكبته من جرائم، خاصة وأن هذا الاعتداء يأتي في الذكرى ال64 لصدور الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.
انتهى

هذا الموضوع يتحدث عن / #IOF