مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

مركز الميزان يستنكر مقتل سيدة بإطلاق النار عليها ويطالب بالتحقيق وإعمال القانون

25-03-2012 00:00

وصلت السيدة خ.
خ ، من سكان خان يونس عند حوالي الساعة 19:00 من مساء يوم الخميس الموافق 22/03/2012، مستشفى ناصر في مدينة خانيونس، وكانت حالتها بالغة الخطورة وتبين من خلال الفحص الطبي تعرضها للتسمم بسبب تناول جرعة من مادة تستخدم كمبيد زراعي لمكافحة أمراض تصيب النباتات، وسجلت الحالة على أنها محاولة انتحار، وأدخلت إلى قسم العناية المركزة لتلقي العلاج.
  وعند حوالي الساعة 1:30 من فجر يوم الجمعة الموافق 23/3/2012، وصل أحد أقاربها إلى قسم العناية المركزة في مستشفى ناصر، وسأل عن حالة المريضة حيث أبلغه الطبيب بأن حالتها استقرت وبدأت تتماثل للشفاء، وعندها قام المذكور بإشهار سلاح  شخصي (مسدس) كان بحوزته وقام بتهديد الطبيب والممرض، واقترب من المريضة وأطلق النار على المريضة عن قرب، ما أسفر عن إصابتها بعيار ناري في الرأس، فارقت الحياة على أثره مباشرة.
يذكر أن القتيلة متزوجة وهي أم لطفلة لم تتجاوز من عمرها العام والنصف.
ووفق المعلومات المتوفرة لدى المركز فإن مطلق النار وأحد أشقاء الضحية قاما بتسليم نفسيهما إلى الشرطة فور وقوع الحادث.
  مركز الميزان لحقوق الإنسان إذ يعبر عن استنكاره الشديد لانتهاك حرمة المستشفى من قبل مسلحين وقتل السيدة، واستمرار ظاهرة قتل النساء التي عادة ما يلجأ مرتكبوها إلى الإدعاء بأنها على خلفية شرف العائلة، فإنه يطالب الجهات المختصة بالتحقيق في الحادث وإحالة من يثبت تورطهم في الجريمة إلى القضاء.
  كما يعبر مركز الميزان عن قلقه المتزايد من أن يكون ادعاء القتل صوناً  لشرف العائلة هو وسيلة المجرم للإفلات من العقاب، عليه فإن مركز الميزان يطالب بالتعامل مع جرائم قتل النساء على أنها جرائم قتل، وعدم التماس أي أعذار مخففة للأحكام على نحو غير قانوني.
كما يطالب المركز بحماية المستشفيات واتخاذ التدابير الكفيلة بالحيلولة دون دخول مسلحين إلى داخلها وارتكاب جرائم.
  انتهى  

هذا الموضوع يتحدث عن / #honor