مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

مركز الميزان يستهجن عقد مؤتمر السياسات الصحية لأوروبا الأول في القدس بدعوة من السلطات الإسرائيلية ويرى فيه مخالفة لقرارات الأمم المتحدة ذات العلاقة

28-11-2011 00:00

يعقد اليوم الاثنين الموافق 28/11/2011 المؤتمر الأول للسياسات الصحية لأوروبا في القدس بدعوة من السلطات الإسرائيلية في مخالفة واضحة للإجماع الدولي حول وضع مدينة القدس ووسط إدانة فلسطينية لقبول منظمة الصحة العالمية تنظيم المؤتمر في مدينة القدس وإدانة هذه الخطوة من قبل عشرات المنظمات الصحية وجامعة الدول العربية.
مركز الميزان لحقوق الإنسان يستهجن مخالفة منظمة الصحة العالمية كإحدى وكالات الأمم المتحدة المتخصصة، قرارات الأمم المتحدة نفسها التي أكدت على مكانة القدس الخاصة منذ العام 1947، وبأن القدس الشرقية هي جزء من الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ العام 1967، وأن تنظيم مؤتمر دولي في المدينة بدعوة إسرائيلية يشكل مخالفة واضحة لعشرات القرارات الصادرة عن الجمعية العامة للأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى، التي تؤكد على أنها تشكل جزءاً من الأراضي الفلسطينية المحتلة، الأمر الذي أكده الرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية عام 2004 بشأن جدار الفصل في الضفة الغربية بشكل لا يقبل اللبس.
ومركز الميزان يرى في قرار منظمة الصحة العالمية والدول المشاركة تهديداً على مدينة القدس وسكانها ومكانتها، خاصةً في ظل سعي سلطات الاحتلال المحموم لاستكمال مخططها الاستيطاني الرامي إلى تهويد المدينة بالكامل، والذي يشمل تهجير وطرد سكانها الفلسطينيين، وإعطاء شرعية لسياسة الأمر الواقع التي تحاول سلطات الاحتلال فرضها في المدينة.
وكان مركز الميزان يتوقع من منظمة الصحة العالمية احترام قرارات الأمم المتحدة وهيئاتها المختلفة، والنأي عن الزج بنفسها في أتون الصراع السياسي الدائر في المنطقة وعدم الخروج عن إطار المهنية واحترام قرارات الشرعية الدولية والتمتع بالحصافة والحساسية اللازمة في نشاطاتها في المنطقة.
عليه فإن المركز يطالب منظمة الصحة العالمية والدول المشاركة في المؤتمر كافة إلى وقف فعالياته ونقله إلى مدينة أخرى أو الامتناع عن المشاركة فيه.
  انتهى

هذا الموضوع يتحدث عن / #health