مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي تنفذ قتلاً آخر خارج القانون في قطاع غزة

02-04-2001 00:00

قامت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي في حوالي الساعة الثانية عشرة والنصف من ظهر اليوم 2/4/2001 بارتكاب جريمة قتل أخرى خارج القانون وذلك في رفح بقطاع غزة .
ففي هذا الإطار ، قامت طائرتان هجوميتان إسرائيليتان بإطلاق صاروخين على الأقل باتجاه سيارة بيجو مدنية كان يستقلها المواطن محمد عطوة موسى عبد العال البالغ من العمر ستة وعشرين عاماً .
وقد تم تنفيذ الجريمة مقابل نادي جماعي رفح الرياضي الواقع في حي البرازيل .
وقد أصابت الصواريخ السيارة التي تحمل رقم 2-0-857-50 بصورة مباشرة نتج عنها موت عبد العال ، المحسوب على حركة الجهاد الإسلامي و الذي تفحمت جثته ، في حين احترقت السيارة التي كان يستقلها كلياً .
وقد تمكن باحثو مركز الميزان من الالتقاء بالطفلة سمر مصطفى محمد المنيراوي البالغة من العمر 14 عاماً ، والتي كانت شاهداً على الحدث قبل أن تصاب بصدمة عصبية فقدت أثرها الوعي لندرة وجيزة .
و قد أفادت الطفلة بما يلي: فجاة سمعت أصوات طائرات هيلوكوبتر تحوم في السماء فنظرت إلى أعلى لأرى طائرتي هيلوكوبتر تحلقا فوق المكان.
و قد كانت هناك سيارة من نوع بيجو مسافرة على طول شارع 'النصف' الواقع في حي البرازيل و كانت تسير باتجاه حي السلام.
و فجاءة رأيت شيئاً لامعاً ينطلق من إحدى الطائرتين.
ثم بعد ذلك سمعت أصوات ثلاثة انفجارات متتابعة.
ثم رأيت بعد ذلك سيارة البيجوقد أصيبت إصابة مباشرة بالصواريخ.
ثم فقدت الوعي بعد ذلك مباشرة.
وفي نفس الحادث تضررت سيارة مرسيدس (4 راكب) كانت تسير خلف سيارة البيجو وتحمل لوحة رقم 28768 يملكها المواطن عادل عمر محمود شقفة حيث أصيب جسم السيارة بشظايا متعددة كما أصيب كما أصيب خزان الوقود و جهاز المشعاع.
و في نفس الحادث أيضاً تضرر منزل يملكه المواطن عبد العزيز قاسم سبع العيشي و الواقع بمحاذاة مكان الحدث و كذلك سيارة مرسيدس (7) راكب يملكها نفس المواطن و تحمل لوحة رقم 2-9134-44 نتيجة إصابتها بالشظايا.
حيث تحطم زجاج الواجهة الأمامية للمنزل المكون من أربعة طوابق كما تحطم الزجاج الأمامي للسيارة.
هذا و قد أصابت شظايا القذائف عدداً من المنازل الواقعة خلف نادي جماعي رفح الرياضي، و هي كالتالي: منزل محمد عبيد محمد زنون، 12 شباك و زجاج الحمام الشمسي.
منزل نافذ محمد زنون، 6 شبابيك و باب خشب و زجاج مرآة.
منزل عبيد محمد جبر زنون، 5 شبابيك.
منزل عماد عبيد محمد زنون، 4 شبابيك و مرآتان.
منزل زياد عبيد محمد زنون، 5 شبابيك و مرآتان.
من جهة أخرى ، أفاد طاقم مركز الميزان الميداني بأن الطائرات الإسرائيلية تحوم الآن فوق مطار غزة الدولي الواقع جنوب رفح مما ينذر بخطر قصفه .
إن مركز الميزان يؤكد على أن هذه الجريمة تفضح السياسة الإسرائيلية المنظمة الهادفة إلى قتل المدنيين الفلسطينيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة .
هذه السياسة التي تبناها وأعلن عنها بصراحة رئيس الوزراء الإسرائيلي شارون خلال الأسابيع القليلة الماضية .
وفي ضوء الوضع الراهن فإن مركز الميزان يطالب المجتمع الدولي بالعزوف حالة الصمت الغير مبررة ، وأن يقوم فوراً بتوفير الحماية اللازمة للمدنيين الفلسطينيين العزل ، وضرورة تقديم مجرمي الحرب الإسرائيليين للمحاكمة الفورية .
انتهى

هذا الموضوع يتحدث عن / #fishermen