مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي تواصل قصف المناطق الآهلة بالسكان المدنيين الفلسطينيين

09-04-2001 00:00

واصلت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي قصفها المنظم للمناطق الآهلة بالسكان، وفي نفس الوقت استمرت في بث ادعاءاتها بأنها لا تستهدف الأعيان المدنية أو الأشخاص المدنيين بهدف تضليل الرأي العام العالمي، الأمر الذي تكذبه الحقائق على أرض الواقع.
حيث أوقع القصف الصاروخي الذي قامت به قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي الذي حدث في حوالي الساعة التاسعة من مساء الأحد الموافق 8/4/2001، ضد مدينة بيت لاهيا، والذي استهدف مقر حركة فتح/ مكتب إقليم الشمال، إصابات في صفوف المدنيين الفلسطينيين وهم: زينه سعيد زعرب، 60 عاماً، شظايا في مختلف أنحاء الجسم.
صابر فهمي زعرب، 23 عاماً، شظية في رسغ يده اليمنى مطيعة زعرب، 25 عاماً، حامل تعرضت لحالة إغماء، وهي في المستشفى حتى لحظة إعداد هذا البيان، حيث أفادت المصادر الطبية أن هناك خطراً على الجنين محمود خميس محمود أبو سلطان، 10 أعوام، جرح بالرأس خميس محمود علي أبو سلطان، 31 عاماً، رضوض وصدمة عصبية، جراء قصف منزله فاطمة أبو سلطان، 35 عاماً، رضوض وإغماء جلال موسى رجب، 22 عاماً، إغماء وائل مصباح العريني، 28 عاماً، سقوط كما تعرض عدد من المنازل السكنية، إلى أضرار جسيمة، جراء هذا القصف، الأمر الذي يبرز استهداف قوات الاحتلال للأعيان المدنية، والمنازل المتضررة تعود ملكيتها لكل من: خميس محمود علي أبو سلطان، بيت لاهيا – البلد، منزل مساحته نحو 150 متر مربع، ويسكنه 7 أفراد دمر بالكامل، وأصيب ثلاثة من أفراد العائلة.
جمعة محمود علي أبو سلطان، بيت لاهيا – البلد، منزل مساحته نحو 150 متر مربع، ويسكنه 12 فرداً دمر بالكامل.
رفيق أحمد محمد حمودة، ، بيت لاهيا – البلد، منزل مساحته نحو 140 متر مربع، ويسكنه 5 أفراد أضرار جسيمة في النوافذ والأبواب، واتلاف جهاز تلفزيون، وتهشم الزجاج الأمامي ومصباح وغطاء المحرك لسيارة من نوع مرسيدس مصنوعة سنة 1994.
محمد محمود علي البلعاوي، بيت لاهيا – المشروع، منزل مساحته 250 متر مربع، ويسكنه 34 فرداً، تدمير نوافذ المنزل كافة.
عبد الله محمود علي البلعاوي، بيت لاهيا – المشروع، منزل مساحته 200 متر مربع، ويسكنه 12 فرداً، تدمير نوافذ المنزل كافة.
عمر خليل أحمد تكونة، بيت لاهيا – المشروع، منزل مساحته 200متر مربع، ويسكنه 24 فرداً، تدمير نوافذ المنزل كافة، وباب داخلي.
أحمد محمد علي حمودة، بيت لاهيا – البلد، بيت لاهيا – المشروع، منزل مساحته 200متر مربع، ويسكنه 15 فرداً، تدمير نوافذ المنزل كافة، وأربعة أبواب، وزجاج الحمام الشمسي، وهدم غرفتين من الصفيح، وتهشم الزجاج الأمامي لسيارة (ميكروباص) من نوع فولفو مصنوعة سنة1986.
محمد أحمد محمد حمودة، بيت لاهيا – البلد، منزل مساحته 150متر مربع، ويسكنه 7 أفراد، تدمير النوافذ والأبواب.
زهير أحمد محمد حمودة، بيت لاهيا – البلد، منزل مساحته 140متر مربع، ويسكنه 9 أفراد، تدمير النوافذ كافة.
أمين عبد الساتر أحمد حمودة، بيت لاهيا – البلد، منزل مساحته 180متر مربع، ويسكنه 11 فرداً، تدمير النوافذ وإحداث تصدعات في جدران المنزل.
محمد ديب محمد حمودة، بيت لاهيا – البلد، منزل مساحته 270 متر مربع، ويسكنه 9 أفراد، تدمير النوافذ وإحداث تصدعات في الجدران.
صابر فهمي مطر زعرب، بيت لاهيا – البلد، منزل مساحته 150 متر مربع، ويسكنه 7 أفراد، تحطم النوافذ والأبواب وإحداث تصدعات في الجدران.
زينة سعيد إبراهيم زعرب، بيت لاهيا – البلد، منزل مساحته 120 متر مربع، ويسكنه 4 أفراد، تحطم النوافذ والأبواب وإحداث تصدعات في الجدران.
عبد الله حسن خضر أرناؤوط وأخوه عبد المجيد، بيت لاهيا – البلد، منزل مساحته 300 متر مربع، ويسكنه 15 فرداً، تحطم النوافذ.
سعيد أكرم سعيد حمودة، بيت لاهيا – البلد، منزل مساحته 250 متر مربع، ويسكنه 4 أفراد، تحطم النوافذ والأبواب وإحداث تصدعات في الجدران، وإتلاف عدد من ألواح الاسبست، وبعض الأجهزة الكهربائية.
عاشور عبد المالك سالم ديب، بيت لاهيا – المشروع، منزل مساحته 200 متر مربع، ويسكنه 24فرداً، تحطم عدد من النوافذ.
رائد عمر نمر حسونة، بيت لاهيا – المشروع، منزل مساحته 250 متر مربع، ويسكنه 18 فرداً، تحطم عدد من النوافذ.
عدنان عبد الرحمن أحمد أحمد، بيت لاهيا – المشروع، منزل مساحته 250 متر مربع، ويسكنه 25 فرداً، تحطم عدد من النوافذ.
علي نمر حسن حسونه وأخوه محمد، بيت لاهيا – المشروع، منزل مساحته 200 متر مربع، ويسكنه 45 فرداً، تحطم عدد من ألواح الاسبست وباب.
فؤاد مصطفى لافي أبو صافي وأخوه منير، بيت لاهيا – المشروع، منزل مساحته 250 متر مربع، ويسكنه 7 أفراد، تحطم عدد من النوافذ والأبواب وألواح الاسبست وإحداث تصدعات في الجدران عادل محمد محمود حمدونة، بيت لاهيا – المشروع، منزل مساحته 250 متر مربع، ويسكنه 18 فرداً، تحطم واجهة المنزل من الزجاج بطول 25 م وارتفاع 1.
5 م وإتلاف خزان المياه صالح حسن ياسين أبو عوّاد، بيت لاهيا – المشروع، منزل مساحته 250 متر مربع، ويسكنه 25 فرداً، تحطم عدد من النوافذ وزجاج الحمام الشمسي كما تعرض مرآب بلدية بيت لاهيا، إلى أضرار تمثلت في هدم سور المرآب وإحداث تصدعات في جدران المكاتب وإتلاف بعض الأبواب، كما تعرضت خمس سيارات لأضرار جسيمة.
كما واصلت قوات الاحتلال قصفها الليلي للمدن الفلسطينية وخاصة مدينتي رفح وخانيونس، يذكر أن قوات الاحتلال لم تكتف بقتل المدنيين، بل استهدفت أضرحتهم أيضاً، حيث قامت تلك القوات بقصف مكثف لمقبرة الشهداء المحاذية للمسلخ في مدينة خانيونس.
مركز الميزان لحقوق الإنسان، يحذر من استمرار الجرائم، التي ترتكبها قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة ويطالب: توفير الحماية الدولية للسكان المدنيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة ، ويطالب مجلس الأمن كخطوة أولى بإرسال مراقبين دوليين لحقوق الإنسان فوراً للأراضي الفلسطينية للوقوف على الجرائم الإسرائيلية .
مطالبة الاتحاد الأوروبي في اجتماعه القادم في أيار المخصص لمراجعة اتفاقية الشراكة مع إسرائيل بوقف العمل بها بالنظر لما تقوم به إسرائيل من جرائم في الأراضي الفلسطينية المحتلة .
إعادة عقد مؤتمر الأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة فوراً للبحث في السبل الكفيلة بتطبيق الاتفاقية في الأراضي الفلسطينية المحتلة ، وقيام الأطراف بالوفاء بالتزاماتها القانونية بموجب الاتفاقية.
انتهى  

هذا الموضوع يتحدث عن / #fishermen