مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

وفاة أحد المعتقلين أثناء احتجازه

16-08-2001 00:00

توفي الليلة قبل الماضية المواطن سليمان عويض محمد أبو عمرة، البالغ من العمر 38 عاماً، من سكان دير البلح.
وكان المذكور قد اعتقل بتاريخ 8/8/2001 من قبل جهاز الاستخبارات العسكرية الفلسطيني، واحتجز في مقر الاستخبارات العسكرية في مدينة غزة.
وصباح أمس خرج ذوو الفقيد إلى شوارع مدينة دير البلح، وقاموا بإحراق إطارات السيارات وإغلاق طريق الحكر الواصلة بين شمال القطاع بجنوبه ومنعوا عبور السيارات من خلاله، كما قاموا بإطلاق النار في الهواء، مطالبين بالتحقيق في الوفاة ومحاكمة المتسببين، واستمر ذلك حتى ساعات ما بعد الظهر.
فيما لاتزال جثته في مستشفى الشفاء في غزة، في الوقت الذي يرفض فيه ذووه دفنها حتى يتم الاستجابة لمطالبهم.
مركز الميزان لحقوق الإنسان ينظر بخطورة إلى مثل هذه الحوادث، ويعبر عن خشيته من أن يكون المذكور قد تعرض للتعذيب أثناء احتجازه.
ويطالب المركز النائب العام بالتحقيق في حادثة الوفاة كوفاة مشتبه بها كما ينص على ذلك القانون.
انتهى  

هذا الموضوع يتحدث عن / #detention