مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

مركز الميزان يستنكر استهداف قوات الاحتلال مدنيين عزل خلال إحياءهم ذكرى النكبة

15-05-2011 00:00

استهدفت قوات الاحتلال مدنيين عزل توجهوا في مسيرات مدنية سلمية تجاه حدود القطاع وخاصة قبالة بوابة معبر بيت حانون، بحيث بلغ عدد الجرحى (106) جريحاً، من بينهم صحفيين.
وتتواصل الاعتداءات الإسرائيلية وترد الأخبار تباعاً حول استمرار سقوط جرحى في شمال القطاع حيث فتحت قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة على حدود الفصل الشمالية، نيران أسلحتها المتنوعة، عند حوالي الساعة 11:40 من صباح يوم الأحد الموافق 15/5/2011، تجاه المشاركين في فعالية إحياء الذكرى الثالثة والستين للنكبة، والذين اقتربوا من حدود الفصل في محيط معبر بيت حانون (إيرز) وشمال بيت حانون، وتفيد التحقيقات الميدانية للمركز أن قوات الاحتلال أطلقت في البداية أربعة قذائف مدفعية تجاه المشاركين، سقطت على مقربة منهم، ثم فتح قناصة الاحتلال الذين يعتلون أبراج المراقبة نيران أسلحتهم بشكل مباشر تجاه الشبان والأطفال الذين تواجدوا على مسافات قريبة من تلك الحدود، ثم شارك الطيران العمودي الذي غطى أجواء المنطقة بإطلاقه النار على مقربة من أولئك المشاركين، ما أسفر عن إصابة (106) فلسطينياً، من بينهم (31) طفلاً، وصحفيين اثنين هما: محمد إبراهيم عثمان (20 عاماً)، 'مصور صحفي حر'، وحسين عبد الجواد كرسوع (28 عاماً)، 'الصحفي في مؤسسة الشروق للإعلام، كما أصيب (51) شخصاً من بينهم تسعة أطفال جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.
هذا وما زالت الأحداث متواصلة في محيط معبر بيت حانون (إيرز) حتى لحظة نشر الخبر.
كما تشير المعلومات الميدانية إلى أن قوات الاحتلال  شرعت بإطلاق النار والغازات المسيلة للدموع شرقي خانيونس.
مركز الميزان يجدد دعوته شعوب العالم وفي مقدمتهم الشعوب العربية تعزيز تضامنهم مع نضال الشعب الفلسطيني من أجل نيل حريته وحقه في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة، والضغط على دولهم من أجل اتخاذ مواقف حازمة في مواجهة الجرائم الإسرائيلية المتواصلة بحق الفلسطينيين.
ومركز الميزان إذ يعبر عن استنكاره الشديد استهداف مدنيين عزل خلال مسيرات سلمية لإحياء ذكرى نكبة فلسطين الثالثة والستين، فإنه يجدد مطالبه المتكررة للمجتمع الدولي بالتحرك الفاعل لحماية المدنيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة ووقف انتهاكات قواعد القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان التي تواصلها قوات الاحتلال.
  انتهى

هذا الموضوع يتحدث عن / #IOF