مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

مركز الميزان يستنكر الاعتداء على الدكتور أبو مور

28-03-2005 00:00

تعرض الدكتور عزمي جمعة عرب أبو مور، فجر اليوم الأحد إلى الاعتداء بالضرب على أيدي مجموعة من المسلحين، وهو في طريقه إلى مسجد سعد، الكائن في حي تل السلطان في مدينة رفح، لأداء صلاة الفجر.
ووفقاً لمصادر وحدة البحث الميداني، المدعمة بإفادة مشفوعة بالقسم من الدكتور أبو مور، فقد اعترض خمسة من المسلحين الملثمين طريق الدكتور ، عند حوالي الساعة 4:00 من فجر اليوم الاثنين الموافق للثامن والعشرين من آذار (مارس) 2005، وهو في طريقه لأداء صلاة الفجر في مسجد سعد، الكائن في حي تل السلطان في مدينة رفح، وبعد أن حاولوا استفزازه، ضربه أحدهم بعصا على رأسه وانهال ثلاثة من المسلحين عليه بالضرب إلى أن غاب عن الوعي.
وحسب شهادة أبو مور، فإن اثنين، من بين المسلحين الخمسة، كانا اعترضا طريقه عند حوالي الساعة 23:30 من ليل السبت الموافق للسادس والعشرين من آذار (مارس) 2005، وهددوه بأنه سيتعرض لأذى إذا لم يسحب ترشيحه لعضوية المجلس المحلي لبلدية رفح، عن قائمة حركة حماس.
هذا وأكد أبو مور أنه تعرف على الاثنين من هيئتهم ولبسهم اللباس نفسه، فيما كان الثلاثة الآخرون يلبسون لباساً عسكرياً.
يذكر أن حركة (حماس) استنكرت الاعتداء في بيان صحفي تلقى المركز نسخة منه.
مركز الميزان لحقوق الإنسان يستنكر الاعتداء على الدكتور أبو مور، فإنه يطالب السلطة الوطنية الفلسطينية، بالتحقيق الجاد والفوري في هذا الحادث وتقديم مرتكبيه للعدالة.
كما يطالب بالتحقيق الجدي في كافة الاعتداءات التي تعرض لها أفراد ومؤسسات فلسطينية، بما يضمن تعزيز سيادة القانون والقضاء على كل مظاهر الانفلات الأمني.
 

هذا الموضوع يتحدث عن / #fishermen