مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

تصريحات صحفية

يونس يستنكر الصور المنشورة لمجندة إسرائيلية كونها تعبر عن عنصرية بغيضة

17-08-2010 00:00

استنكر عصام يونس مدير مركز الميزان لحقوق الإنسان، الصور التي جرى تداولها على نطاق واسع على شبكة الانترنت وهي تظهر مجندة إسرائيل تعلو وجهها ابتسامة ومن خلفها يجلس معتقلون فلسطينيون معصوبو الأعين ومقيدو اليدين وفي صورة أخرى تجلس بجانب معتقل فلسطيني معصوب العينين ومقيد اليدين وتنظر إليه نظرة استخفاف هذا بالإضافة إلى التعليقات الساخرة.
وشدد يونس على أن هذه الصور تعزز ما ذهبت إليه منظمات حقوق الإنسان من تعمد سلطات الاحتلال وجنودها إهانة وإذلال المعتقلين الفلسطينيين، وإن ما بدا على وجه المجندة من سعادة بسلوكها المشين إنما يشير إلى نزعة عنصرية متجذرة في سلوك قوات الاحتلال فمن حصار غزة وما ينطوي عليه من عنصرية فظة إلى العدوان على غزة وما تضمنه من ممارسات عنصرية وحشية إلى الممارسات العنصرية شبه اليومية التي تنال من كرامة الفلسطينيين على الحواجز العسكرية في الضفة الغربية.
ودعا يونس المجتمع الدولي إلى التحرك وتوفير الحماية للفلسطينيين والتحقيق في الانتهاكات الإسرائيلية والمتواصلة.

هذا الموضوع يتحدث عن / #detention